طارق الهاشمي Logo Tareq alhashimi
نائب رئيس جمهورية العراق (المستقيل)

Headline

ستة أشهر من عمر الحكومة..العبادي يبيع وعود ويشتري وقت

ستة أشهر من عمر الحكومة ....العبادي يبيع وعود ويشتري وقت!! في الثامن من الشهر القادم يكون قد مضى على عمر حكومة العبادي ستة أشهر ولا حتى ضياء في نهاية النفق، العمليات العسكرية في المحافظات المنتفضة لازالت متواصلة، ملف حقوق الانسان معلق بانتظار مراجعة الاحكام الجائرة ولاسيما احكام الإعدام، وفي المقدمة قضايا الاستهداف السياسي حيث لاامل في انصاف السياسيين السنة ، المهجرون في أسوء أوضاعهم المعيشية، المليشيات الطائفية لاتسمح لهم بالعودة بعد تحرير مناطقهم، السنة الدراسية يبدو انها ضاعت على الالاف من أبنائنا حيث اضطرت عوائلهم للنزوح، ملف الفساد جعجعة ولا نرى طحينا حيث ينعم كبار المفسدين بما سرقوه من اموال المحرومين ... المزيد

مشاركاتكم

مايرد في هذا القسم يعبر فقط عن رأي صاحب المشاركة (ملتزمون بسياسة عدم اقصاء الرأي الآخر)

فضائح مجلس النواب العراقي ...حسين الاسدي مثلا

يقول المثل المصري الشعبي (سكتنالوا دخل بحمارو) أجلكم الله ويبدو انه ينطبق حرفيا على نائبنا الهمام حسين الاسدي ...رجل غير مؤدب في هيئة شيخ يلبس عمامة لا يعرف سوى التطاول على من هو أكبر منه سنا وأعلى منه شأنا .

اطلق لسانه السليط على رئيس الجمهورية طالباني (شافاه الله) والذي يعتبر بعمر جده ويقدر عمره السياسي بعمر الاسدي كله متهما أياه بتأخير أحكام الاعدام فأدبه الاكراد بمقاطعة البرلمان حتى أذعن صاغرا وأعتذر ثم تخيل أنه يفهم ويقدر وهو لا يفهم ولا يقدر على فعل شئ غير الكلام فقام بالتطاول على نائب الرئيس الهاشمي وتدخل في قضايا من أختصاص القضاء واشترك في حملة أعلامية ضده شاهرا سيفه على رجل لم يعرف عنه سوى أدب الخلق وجميل اللفظ ولم يرد عليه الهاشمي لانه قد يكون رأى انه لا يستحق الرد .

ثم غادر حزب الدعوة الذي أتى به الى الواجهة ليتولى من جديد مهاجمة نائب الرئيس الخزاعي ويخاطبه بلغة بذيئة ويصفه بأوصاف تمثل البيئة التي خرج منها الاسدي .

دعوة صادقة الى أهالي البصرة الفيحاء ان لا تتركوا من لا اخلاق له ليمثلكم في مجلس النواب القادم وأنتم اهل الخلق والمكرمات ولو أوقف حده عندما تجرأ على الطالباني والهاشمي ما تطاول على الخزاعي .  

 

بقلم عبد الله الخالدي