طارق الهاشمي Logo Tareq alhashimi
نائب رئيس جمهورية العراق (المستقيل)

Headline

من أرشيفي الشخصي

من أرشيفي الشخصي المنشور في جريدة محلية في آذار من عام 1978 ذكرني به محب جزاه الله خيرا ...قررت أن أعيد نشره كي يطلع عليه جمهوري العزيز ...مالفت انتباهي حقا تصوري مبكرا عن الوضع المثالي الذي يفترض أن يكون عليه العراق ...بإعتباره وطن متعدد الاعراق والمذاهب والأديان ...اختصر المحرر بهذه الاسطر اطروحة من ستمائة صفحة أخذمني كتابتها مايزيد على السنة والنصف . ... المزيد

رسائل الهاشمي

العنف والعنف المضاد شريعة غاب

القتل ...والقتل المضاد ....العنف والعنف المضاد ....شريعة غاب، لاتليق بشعب كان سبق البشرية بكتابة القانون قبل ستة آلاف سنة......
اذا كان البعض قد اعتبر تفجيرات الباب الشرقي وغيرها ردا على مجزرة بروانة وشروين...، والضحية في كلا الجريمتين هم عراقيون مدنيون ابرياء على اختلافهم في المذهب وربما في الدين والقومية، فان الجريمة في الحالتين واحدة والقاتل واحد. ونحن ندين ونستنكر بشدة.